كيفية التعامل مع بلوغ الولد

في مرحلة ما خلال سنوات المراهقة، سيمر الصبي بمتغيرات تتطلب كثير من الوعي من قبل الوالدين، لأن في هذه المرحلة يعيش الولد عدد من المتغيرات الجسدية و العاطفية.
عادة لا يميل الولد للتحدث عن التغيرات التي يمر بها، لاسيما مع والدته، لكن هذا يجب ألا يمنعكِ من مشاركته واحدة من أهم مراحله العمرية، ويوصي المتخصصين بضرورة فهم الطريقة السليمة للتعامل معه. 

بشكل عام ، يبدأ الأولاد في سن البلوغ بين سن التاسعة والرابعة عشرة. قد يكون هذا وقتًا صعبًا لأولئك الذين يبلغون في عمر أكبر، لأنهم يشعرون بالقلق حيال أجسادهم عند مشاهدة أقرانهم وهم يطورون عضلات وأصوات خشنة ويظهر عليهم علامات مثل شعر الوجه  قبل سنوات من مرورهم بمرحلة البلوغ. 

أفضل طريقة لمساعدة ابنك خلال هذه المرحلة هي عدم إثارة الذعر حول التغيرات التي تطرأ عليه ، لأن هذا قد يزيد من الضغوط التي قد يتلقاها ابنك بالفعل في المدرسة.

هذا لا يعني أن تتجاهلي التغييرات أو تتظاهري بأنها لا تحدث. بدلاً من ذلك ،إذا شعرت أن ابنك يعاني من أي إزعاج أن تكوني قريبة، لاسيما إذا كان بحاجة إلى الإجابة عن الأسئلة التي قد يتردد في طرحها.

الصورة من موقع istockphoto

إذا كان طفلك يعاني من تأخر في سن البلوغ ، طمئنيه بأنه سوف يمر بكل ما مر به أقرانه، وإذا  كان قد بلغ في عمر مبكر نسبيًا، فلا مانع من الحديث معه عن الجوانب  الإيجابية وعرّفيه على أشياء مثل الحلاقة أو الطقوس الأخرى لفهم مرحلة الرجولة.

كلما تعاملت مع سن البلوغ على أنه تجربة طبيعية وصحية، زادت قدرتك على تخفيف بعض الضغوط المرتبطة بهذه التغييرات.

نصائح للتعامل مع بلوغ الولد: 

1- ساعديه على فهم النظافة الشخصية 

من أولى علامات البلوغ تغير في رائحة الجسم . خلال هذه الفترة ، يمر الصبي بعملية تعرف باسم الغدة الكظرية ، حيث تصبح الغدد الكظرية أكثر نشاطًا ، مما يؤدي إلى ظهور البشرة الدهنية وحب الشباب. يتميز الكظر أيضًا بزيادة التعرق ، خاصة في الإبطين .

الأولاد الذين يمرون بمرحلة البلوغ يعانون من تكاثر البكتيريا في أجزاء من أجسامهم، ويظهر العرق برائحة نفاذة ليس من الإبط فحسب بينما من القدمين والفخذين، يجب في هذه المرحلة تعريفه بمضاد التعرق أو مزيل العرق.
الحرص على الاستحمام بانتظام، وإيلاء اهتمام إضافي لغسل الإبطين والفخذين.
الحرص على تغيير ملابسه الداخلية وقمصانه يوميا.
ارتداء ملابس داخلية من القطن أو الألياف الطبيعية التي تكون أكثر امتصاصًا.

2. التغييرات الليلية 

الصورة من موقع istockphoto

الانتصاب جزء طبيعي من سن البلوغ. يمكنك ِاختيار تجاهلها أو التعامل معها بطريقة صحية. تحدث هذه العلامات قبل ظهور شعر العانة. إنها ببساطة استجابة جسد ابنك لزيادة مفاجئة وعميقة في مستويات هرمون التستوستيرون.

يمكن أن يتسبب هذا التغيير الهرموني في إصابة الأولاد برغبات جنسية مفاجئة ومتكررة بالإضافة إلى الانتصاب المنتظم والعفوي أحيانًا. نظرًا لأن الخصية أصبحت قادرة على إنتاج الحيوانات المنوية ، فإن الانبعاثات الليلية طبيعية تمامًا.
لا تضغطي على ابنك بشأن هذه المشكلة، ولكن دعيه يعرف أنه يمكنه الحصول على المشورة إذا لزم الأمر. 
 

المصدر: verywellfamily
اقرئي أيضا : تعرَّفي على فوائد الحلبة في فترة البلوغ

أضف تعليقا