فيلم "سبايدر مان" الجديد يحقق ايرادات تاريخية ويدخل تاريخ هوليود

نجح فيلم "سبايدرمان: نو واي هوم" (سبايدر مان: لا سبيل للعودة) في تحقيق 253 مليون دولار من مبيعات التذاكر في الولايات المتحدة وكندا، خلال عطلة نهاية الأسبوع.

وبهذا، يكون الفيلم قد سجل رقمًا قياسيًّا خلال جائحة فيروس كورونا، واحتل المرتبة الثالثة لأعلى إيرادات العرض الأول في تاريخ هوليوود، حتى مع بدء تفشي المتحور الجديد "أوميكرون".

وفي جميع أنحاء العالم، حقق الفيلم 334.2 مليون دولار إضافية مطلع هذا الأسبوع، بإجمالي بلغ 587.2 مليون دولار، وفقًا لتقديرات شركة "سوني" الموزعة للفيلم.

ويلعب دور البطولة في ثالث أفلام "سبايدر مان" الممثل توم هولاند والممثلة زندايا، ويشارك به عدد من نجوم النسختين السابقتين.

وقال توم روثمان، رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة "موشن بيكتشر" المملوكة لـ"سوني بيكتشرز إنترتينمنت"، في بيان: إن "الإيرادات التاريخية في بداية عرض سبايدر مان خلال عطلة نهاية الأسبوع (مطلع هذا الأسبوع) بجميع أنحاء العالم، وفي ظل العديد من التحديات، تؤكد مجددًا مدى التأثير الثقافي الذي لا مثيل له الذي يمكن أن تحدثه الأفلام التي تعرض حصريًّا في دور العرض السينمائي".

وحطمت مبيعات التذاكر الأميركية والكندية حتى أكثر التوقعات تفاؤلًا خلال الأسبوع الماضي، عندما اعتبر المحللون أن تحقيق إيرادات تصل 200 مليون دولار أمر بعيد المنال.

ولم يسبق "سبايدر مان: نو واي هوم" في تحقيق أكبر الإيرادات في بداية العرض تاريخيًّا سوى "أفنجرز: إند غيم" (المنتقمون: لعبة النهاية) و"أفنجرز: إنفينيتي وور" (المنتقمون: الحرب اللانهائية).

 

أضف تعليقا