حقائق عن الحماية من الشمس لا تعرفينها

نعلم جميعًا أساسيات العناية بالشمس، أليس كذلك؟ ضعي عامل حماية من الشمس عالي، وأعيدي وضعه بانتظام، وارتدي قبعة إذا كنت تحترقين بسهولة. لكن هل تعلمين أن بشرتك معرضة بشكل أكبر لأشعة الشمس إذا اخترت مقعدًا بجوار النافذة على متن الطائرة أو أن الأسبرين يعمل مثل غسول ما بعد الشمس؟ ها نحن نكشف لك عن الحقائق الأكثر إثارة للدهشة حول الحماية من أشعة الشمس.

-    استخدمي منتجات الشفاه مع الحماية:

نور الغندور

شفتيك لا تصنعان ما يكفي من الصبغة للحماية من أشعة الشمس، كما أن الشفاه بها أعلى نسبة من الإصابة بـ سرطان الجلد على الوجه بالكامل. إنها حساسة وبارزة، لذلك قد تكون أكثر عرضة للتلف الناتج عن أشعة الشمس والخطوط والتجاعيد. استخدمي أحمر الشفاه وملمع الشفاه بعامل وقاية من الشمس 30 أو أعلى لمنع شيخوخة الشفاه. تذكري أن أحمر الشفاه غالبًا ما يصنع من الزنك والتيتانيوم، وهي مكونات تستخدم في واقيات الشمس الفيزيائية.

-  حماية من الشاشات وكذلك الشمس:

 

مثلما نحمي من أشعة الشمس، يجب أن نحمي من أشعة HEV التي تنبعث من الشمس، وكذلك من الإلكترونيات والمصابيح الكهربائية. ضوء HEV يمكن أن يكون له تأثير خطير على الجلد والعينين ويظهر أنه يسبب التهابًا أكثر من جميع الأشعة الأخرى مجتمعة، مما يؤدي إلى تفاقم حالات الجلد مثل الكلف والتصبغ اللاحق للالتهابات. يُظهر الميلانين المجزأ حماية بنسبة 100٪ ضد ضوء HEV ويستمر 10 ساعات، لذلك لا تحتاجين إلى إعادة تطبيقه. 

-  تقوية حاجز بشرتك لمزيد من الحماية:

 

نعلم جميعًا أن الشمس يمكن أن تجفف بشرتنا وتتركها جافة. تجفف الشمس الماء الموجود في الحاجز الواقي للجلد. وهذا الدرع يحمينا لذلك عندما يتبخر الماء، فإنه ينفخ ثقوبًا في الجلد، مما يسمح للشمس بالاختراق. استخدمي واقي من الشمس يحتوي أيضًا على عوامل إصلاح حاجز لسد "الثقوب" في الجلد. تساعد المكونات مثل السيراميد والأحماض الدهنية والسكوالين في الحفاظ على قوة حاجز البشرة. إذا أشار المنتج إلى الأشعة تحت الحمراء أو ضوء HEV أو إصلاح الحمض النووي ويحتوي على مضادات الأكسدة، فأنت بذلك تحققين فوزا حقيقيًا.

- استكملي الحماية من الشمس:

 

يتم تقليل الالتهاب الناجم عن الشمس أيضًا عند تناول أوميغا 3 وهو مفيد لمحاربة الشيخوخة. أظهرت الدراسات أنه إذا كنت تتناولين الأسبرين (عن طريق الفم) عند عودتك من الشاطئ، فإن خصائصه المضادة للالتهابات قد تقلل الالتهاب الناتج عن التعرض لأشعة الشمس. لذا ضاعفي أوميغا 3 لمضاعفة الحماية.

-  ضعي الكريم الواقي من الشمس دائمًا في الداخل:

 

يمكن أن تتبخر الحماية من الشمس في ضوء الشمس المباشر ، لذلك من المهم تطبيقه بحرية، ولكن أيضًا ضعيه في الداخل لمدة 15 دقيقة على الأقل قبل الخروج في الشمس للسماح للفلاتر بالالتصاق بالجلد وعدم إهدارها في الشمس لفترة أطول.

-  ليس عليك الإحمرار قبل الإسمرار:

العنود بدر

هذه واحدة من أكبر الخرافات في مجال الحماية من أشعة الشمس وتساهم في تلف الجلد وحالات سرطان الجلد. والحقيقة هي أنه بمجرد احمرار الجلد، فإنه يتعرض لصدمة. بالحماية بشكل صحيح من الشمس، سوف تدوم السمرة. 

- وفّري عطرك لليالي الصيف:

مرام زبيدة 

عند رشه مباشرة على الجلد، يمكن أن يقوض العطر قدرة الجلد على حماية نفسه من أضرار الأشعة فوق البنفسجية. تصبح البشرة المغطاة بالعطور أكثر عرضة للتلف الناتج عن أشعة الشمس. وهذا يعني أن مستوى الحماية التي تحصلي عليها من كريم الوقاية من أشعة الشمس قد انخفض أيضًا. ومن المفترض أن هذا هو السبب في أنك غالبًا ما ترين نساء مصابات ببقع تصبغ مرقطة على أعناقهن وصدرهن.

 

اقرئي أيضاً:هل واقي الشمس يفتح البشرة؟

 

أضف تعليقا