رائحة الجسم الكريهة، سببها هذه الأطعمة.. تجنّبيها

هل تعانين من رائحة جسم كريهة على الرغم من استخدامكِ مزيل العرق دوماً؟ رائحة الجسم تتأثّر بالعديد من العوامل مثل تناول الدواء، طبيعة العمل، المزاج، الصحّة والوراثة. نضيف إلى ما تقدّم الغذاء الذي تتناولينه، فالأطعمة الدسمة الثقيلة على المعدة تتسبّب إضافة إلى الخمول، بصدور روائح كريهة من الجسم خلافاً للوجبات الخفيفة خصوصاً تلك التي تحتوي على البصل والثوم. فعلى الرغم من فائدتها الصحيّة الكبيرة إلّا أنّها تجعل أجسامنا تبعث رائحة كريهة تبقى مدّة طويلة بعد تناولها.
إليكِ أهمّ تلك الأطعمة المسبّبة للروائح الكريهة.
1-القهوة: تحتوي القهوة على الكافيين الذي يعدّ منشّطاً جيّداً للغدد العرقيّة. تسبّب جفافاً في الفم واللّسان ما يؤدّي إلى تكاثر البكتيريا التي تسبّب رائحة مزعجة وكريهة.
2- اللّحوم الحمراء: الأشخاص الذين يتناولون اللّحوم الحمراء بكثرة هم الأكثر عرضة لرائحة الفم الكريهة والإفرازات ذات الرائحة غير المرغوبة، مردّ ذلك إلى الوقت التي تحتاج لهضمها، تبقى في الجهاز الهضميّ لأيّام لتتحلّل وتفرز بكتيريا مسبّبة للروائح الكريهة.
3- التوابل: ومنها الكاري، الكمّون وبعض الأطعمة الغنيّة بالبصل والثوم.
4- الأطعمة المصنّعة: خصوصاً التي تحتوي على الطحين الأبيض المكرّر، الزيوت المهدرجة والسكّريات.
5- الهليون: يحتوي الهليون على مادّة الميركابتان، وهي من مشتقّات الكبريت، لذا عند هضمها تتحلّل وتسبّب رائحة قويّة.
6- الأطعمة الغنيّة بالكلورين: مثل البيض، السمك، الكبد وقرون النبات، تسبّب رائحة كريهة للأشخاص الذين لا يستطيع جسمهم "تأييض" هذه الأطعمة بسهولة.

لذا ننصحكِ بالتوقّف عن تناول تلك الأطعمة بضعة أيّام لتحدّدي ما إذا كانت السبب في الرائحة الكريهة أم لا، وفي حال لم تحصلي على النتيجة المطلوبة قومي بزيارة الطبيب فقد تكونين مصابة بأمراض فطريّة.

أضف تعليقا