الملكة ماكسيما والأميرة أماليا وطلة غاية في الأناقة 

  • بعد المشاركة في جنازة الملكة إليزابيث عاد الملك ويليام ألكسندر والملكة ماكسيما إلى النرويج للقيام بمهامهما الرسمية.
    وقد حضر الملك برفقة زوجته الملكة ماكسيما وابنتهما ولية العهد الأمير أماليا إلى البرلمان من أجل يوم الأمير Prinsjesdag وهو يوم الموازنة الذي يؤشر لبداية عام جديد للحكومة. 


    الملكة وابنتها بدتا شديدتا الأناقة حيث اختارت أماليا البالغة من العمر 18 عاماً ثوبا باللون الأخضر الزمردي مجموع عند الخصر من موقع ASOS لا يزيد ثمنه عن 86 جنيه استرليني وتركت شعرها منسدلا بتموجات بديعة وارتدت أقراط من الألماس والزمرد من مجموعة والدتها الخاصة من المجوهرات وكذلك خاتم وعقد من خزينة المجوهرات الملكية. وحملت حقيبة أنيقة بعدة ألوان من Anna Cecere واعتمرت قبعة أنيقة من Masion Fabienne Delvigne وفي قدميها انتعلت حذاء من جيانفيتو روسي Gianvito Rossi بلون البرالين. 


    أما والدتها الملكة ماكسيما فقد اختارت طلة شديدة الفخامة مع فستان من Benchellal باللون الرمادي الجليدي يتميز بثنيات هندسية محددة عند الكتف وحملت معه حقيبة من ديور Dior باللون الأزرق الفاتح وانتعلت حذاء رمادي اللون من جيانفيتو روسي Gianvito Rossi مثل ابنتها واعتمرت قبعة أنيقة من نفس لون الفستان لإكمال طلتها الراقية مع قفازات مماثلة. 

     

    اقرئي أيضاً:الملكة ماكسيما بإطلالة نارية 

    أضف تعليقا