وفاة هشام رستم بظروف غامضة والنجوم ينعونه

توفي، اليوم الثلاثاء الفنان التونسي هشام رستم عن عمر يناهز 75 عاما.ويُعتبر الراحل أحد أبرز نجوم المسرح والسينما والتلفزيون في تونس، حيث شارك خلال مسيرته الفنية الطويلة في عشرات الأعمال السينمائية والمسلسلات التلفزيونية والمسرحيات.

وذكرت وسائل إعلام محلية أنه عثر على الراحل في منزله بمدينة المرسى شمال العاصمة تونس، وهو ملقى على الأرض وفاقدا للوعي.

وتم إبلاغ السلطات الأمنية التي انتقلت إلى منزل الفنان التونسي ونقلته عبر سيارة الإسعاف إلى مستشفى قريب من مدينة المرسى، حيث فارق الحياة.

ونعى عدد من النجوم الراحل مثل لطيفة التي كتبت  على تويتر "على تويتر "رحم الله الفنان الكبير و المدرسة العظيمة الممثل القدير #هشام_رستم انا لله وانا اليه راچعون كان فنان كبير وانسان عظيم".

وأيضا هند صبري التي كتبت عبر انستقرام " فقدت اليوم صديقا وفنانا كبيرا تشاركنا معا في عدة أفلام منها فيلم صمت القصور وزهرة حلب.. وداعا الفنان التونسي والعربي الكبير هشام رستم".

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by هند صبري (@hendsabri)

وكان هشام رستم قد اشتكى في تصريحات صحفية سابقة من وضع اجتماعي صعب، وأعلن الإضراب عن الطعام؛ احتجاجا على وضع الفن في تونس وتجاهل السلطات له.

وقال رستم إنّ المشهد الدرامي والسينمائي في تونس أصبح مفتوحا للغرباء والمتطفلين على القطاع، وأكد أنه قاطع مهرجان ”أيام قرطاج السينمائية“ في السنوات الأربع الأخيرة لهذا السبب.

أضف تعليقا