اثار الحكيم .. اهانت ايتن عامر واتهمت الراقصة دينا بإثارة الفتن

في مثل هذا اليوم 18 مايو 1958 ولدت الفنانة المعتزلة آثار الحكيم ، لم تدرس الفن وإنما أخذته بالموهبة والمران فهى خريجة قسم اللغة الإنجليزية بكلية التربية، عملت مانيكان في عروض الأزياء.

مارست آثار الحكيم الغناء مع فرقة باسم الشياطين الظراف وهى طالبة واستمرت معها ستة أشهر، ثم عملت في العلاقات العامة بكافتيريا أحد الفنادق ـ ميناهاوس ـ حيث التقت بالصدفة بالفنان سمير غانم فاختارها للتمثيل معه في مسرحية (لا شيء من لا شيء) لتنتقل إلى العمل بالتمثيل في التليفزيون في مسلسل بلا عتاب عام 1976 فكان أول عمل ناجح لها لفت الأنظار اليها.

الفنانة آثار الحكيم هي شخصية مثار للجدل منذ بدايتها فدخلت العديد من الخلافات مع زملائها حتى أنها عندما اختيرت لدور زهرة في ليالى الحلمية أصرت على وجود حجرة خاصة بها في الاستديو من أجل اطفالها وهددت بالانسحاب، وتم استبدالها بإلهام شاهين.

كما دخلت في خلاف مع الفنان رامز جلال، بسبب برنامج المقالب الذي يقدمه في رمضان، وقاضته بسبب "رامز قرش البحر"، والذي تم عرضه عام 2014.

وشهد عام 2003 خلافا بين آثار الحكيم والراقصة دينا أثناء تصوير مسلسل فريسكا حيث علقت دينا بقولها إنها فوجئت بأن لها شخصية غريبة جدا في البلاتوه إذ اعترضت على مشهد يجمعنى بها بدعوى أن أرتدى فستانا عاريا.

كما وجهت آثار الحكيم انتقادات لهيفاء وهبى على دورها في فيلم حلاوة روح واصفة إياها بتقديم عادات شعبها في العري والانفلات مما أثار غضب اللبنانيين وردت هيفاء: ما ذنبي إذا كان فنك أصبح من الآثار والأطلال.

أيضا أهانت الممثلة أيتن عامر حين رفضت التواجد معها على مائدة إفطار واحدة في البرنامج التليفزيونى افطر معانا.

أضف تعليقا