ما حكم تأخير صيام رمضان حتى يدخل رمضان التالي؟

تسأل المرأة عن حكم تأخير قضاء الصوم حتى يدخل رمضان المقبل، سواء كان ذلك لعذر أو بدون عذر

وكانت الإجابة في هذه المسألة أن من أفطر في رمضان لسفر أو مرض أو نحو ذلك فعليه أن يقضي قبل رمضان القادم، ما بين الرمضانين محل سعة من ربنا عز وجل، فإن أخره إلى ما بعد رمضان القادم فإنه يجب عليه القضاء، ويلزمه مع القضاء إطعام مسكين عن كل يوم، حيث أفتى به جماعة من أصحاب النبي. والإطعام نصف صاع من قوت البلد، وهو كيلو ونصف الكيلو تقريباً من تمر أو أرز أو غير ذلك. أما أن قضى قبل رمضان القادم فلا إطعام عليه؟

إقرئي ايضاً :

هل للمرأة إذا حاضت أن تفطر في رمضان وتصوم أيامًا مكان الأيام التي أفطرتها؟

حكم المرأة إذا طهرت بعد الفجر مباشرة.. هل تصوم هذا اليوم أم تفطر؟

ما حكم الفتاة التي تجبرها ظروف الامتحانات على إفطار أيام من شهر رمضان عمدًا؟

أضف تعليقا