الملكة ليتيزيا تفتتح العام 2022 بأناقة متناهية

  •  

    الملكة ليتيزيا ، ملكة أسبانيا تطل خلال أول مناسبة رسمية لها في العام 2022 برفقة زوجها الملك فيليبي في مدريد للاحتفال التقليدي بعيد الغطاس أو Pascua Militar والذي يعرف بيوم الملوك. 
    ولأن التقاليد تفرض على الملكة في أول مناسبة رسمية للعام الجديد أن ترتدي ثوباً طويلاً يصل إلى الأرض فقد اختارت الملكة ليتيزيا ثوباً أنيقا حريريا باللون الكحلي وتدثرت بمعطف كاب أسود قصير ألقته بكل أناقة فوق كتفيها. المعطف من فاريلا Varela وهو مصنوع من الفرو الصناعي وقد صمم خصيصاً للملكة.


    الفستان مزرّر الصدر حتى الياقة ومربوط بحزام عند الخصر بشكل يظهر نحول خصر الملكة الأنيقة الرشيقة. وتنورته تتحرك برقة مع كل حركة لتكشف عن حذاء بلاتفورم عالي الكعب من الجلد الأسود.
    وقد سرحت الملكة شعرها على شكل شينيون ناعم مسحوب إلى الخلف كاشفاً عن مجوهراتها التي اقتصرت على زوجين من الأقراط الفضية على شكل أطواق. لكن ثاقبي البصر من محبي الملكة يمكنهم أن يلاحظوا أن أذن الملكة اليسرى ضمت ثقباً جديداً زينه قرط إضافي صغير. كما أنها لم تتخل عن خاتمها المفضل من كارين هالام Karen Hallam الذي كان هدية من ابنتيها. 

     


    أما أبرز قطعة مجوهرات تزينت بها الملكة فهي بروش الملكة إينا Queen Ena المرصع بحبتين من اللؤلؤ والكثير من حبوب الألماس والذي استقر فوق صدر فستان الملكة بكل فخامة. وكما هو معروف فإن الملكة إينا هي زوجة الملك ألفونسو الثالث عشر ملك أسبانيا. أما الملك فيليب فقد ارتدى ملابسه العسكرية الكاملة .


    يذكر أنه حصل حادث طريف في الاحتفال إذ يبدو أن الملكة كادت تفقد البروش التاريخي الغالي الثمن حيث سقط البروش على الأرض. لكن الملك فيليبي الجنتلمان انحنى على الأرض والتقط البروش في حركة لطيفة عبرت عن تقديره وحبه لزوجته .

     

    اقرئي أيضاً:الملكة ليتيزيا تدعم الموضة المستدامة 

    أضف تعليقا