للأم وعائلتها قبل الذهاب إلى المطعم تأكدي من هذه الأمور!

مع بداية توفر اللقاح ضد فيروس كوفيد 19، صار من الممكن استئناف حياة طبيعية إلى حد ما، ومن الأمور التي سنستطيع القيام بها مجدداً، هي الخروج إلى المطعم مع العائلة. ولكن إلتزام المنزل لأكثر من سنة جعلنا نفقد العديد من العادات التي كنا نقوم بها تلقائياً، خاصة الأطفال الذين بفعل عدم لقاء أشخاص غير أفراد العائلة المقرّبين جداً، باتوا ربما لا يعرفون التصرّف في المجتمع، أو حتى في الأمكنة العامة خاصة فيما يتعلق باحترام كافة مبادئ السلامة التي تفرضها جائحة كورونا.

 

في ما يلي، لائحة بالأمور التي يجب أن تأخذيها في الحسبان، عند الخروج إلى المطعم مع أطفالك، لضمان سلامتهم، ولتعليمهم كيفية التصرف بكل أمان وسلامة في المجتمع والأماكن العامة.

 

كيف يجب أن يتصرف الأطفال في المطعم؟

 

  • على الأم أن تتأكد أولاً من سلامة معايير النظافة والأمان المتبعة من قبل المطعم الذي ستقصده. وعند استعلامها لكلّ التدابير الجديدة التي يعلن عنها المطعم (من خلال منشوراته على صفحاته الرسمية على مواقع التواصل الإجتماعي أو على موقع المطعم الرسمي أو من خلال الوسائل الإعلامية)، من واجبها أن تدلّ أبنائها الذين في سن تسمح لهم الحركة، على ما يفترض أن يعلموه، مثل كيفية الدخول إلى المطعم، عدم لمس الأسطح من دون تعقيم اليدين لاحقاً، عدم الاقتراب من أي أشخاص آخرين، ضرورة ارتداء الكمامة عند التجوّل من وإلى الطاولة حيث يتناولون وجبتهم، إلخ...
  • أما بالنسبة للأطفال صغار السن، فطبعاً تكون مسؤولية الأم أن تتأكد من ضرورة تطبيق كلّ ما سبق لإبعاد خطر الإصابة عنهم وعن الآخرين.

 

 

معايير سلامة نموذجية متخذة في أحد المطاعم

من أجل وضع كل التعليمات السابقة في إطارها التطبيقي، قمنا باستطلاع الإجراءات المتبعة في إحدى سلسلات المطاعم التي تستقبل العائلات، مثل سلسلة مطاعم ماكدونالدز McDonald’s، ورأينا في هذا الخصوص أنهم لحظوا الكثير من الإجراءات التي من شأنها أن تقلل خطر الإصابة بين الزبائن والعاملين فيها إلى نسبة معدومة. ومن هذه المعايير نذكر على سبيل المثال لا الحصر:

 

  • بالاضافة الى التزام سلسلة ماكدونالدز بكافة معايير السلامة الرسمية المتبعة في البلد حيث تتواجد مطاعمها، تقوم سلسلة المطاعم الشهيرة بتطبيق معايير نظافة صارمة جداً، خاصة وعامة، وموحّدة في كلّ صالاتها.
  • اعتماد سياسة تنظيف الحمامات بشكل دوري كل 30 دقيقة، على أن تتكثّف إلى كلّ 15 دقيقة في أوقات الذروة.
  • الطلبات تتمّ من دون أي احتكاك مباشر، إن من جهة التوصيل أو في داخل صالات الطعام.
  • إمكانية الدفع من غير تلامس.
  • أماكن الجلوس موزّعة ضمن التعليمات الرسمية الخاصة بالبلد الذي تتواجد فيه المطاعم.
  • نشر الوعي حول التباعد الإجتماعي من خلال توزيع لوحات تتضّمن هذه التعليمات، على أماكن تراها العين بشكل صريح وواضح.
  • يعمل كافة الموظفين لدى ماكدونالدز ضمن سياسة احترام التباعد الإجتماعي، طبعاً وفق التعليمات والإجراءات الرسمية الخاصة بكلّ بلد.
  • هناك معقمات متوفرة وبتناول أيدي العملاء، موزّعة في كلّ مكان يمكن أن يحصل فيه تلامس لليدين.
  • تنظيف الأسطح التي يحصل فيها تلامس للأيدي، مرّة كلّ ساعة على الأقل، ومباشرة فور مغادرة العملاء طاولتهم.

 

 

الخروج إلى المطعم، تجربة مريحة بعيدة عن التوتّر

 

طبعاً بعد الإطلاع على كل ما سبق والتأكد من ضرورة تطبيق هذه المعايير بحذافيرها، سترتاحين أيتها الأم الحارسة على سلامة عائلتك من همّ كبير، مطمئنة إلى الإجراءات المتبعة لتوفير أعلى درجات السلامة العامة والفردية. هذا فقط  سيجلعك لاحقاً تكرّرين التجربة، وأنت مرتاحة البال أنك ستجدين الراحة التي تنشدينها، حتى عندما يكون أطفالك إلى جانبك.

 

 

أضف تعليقا